عنوان الفتوى: الإقامة سنة للفريضة فقط

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل تجب على المرأة الإقامة قبل صلاة النافلة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

14253

22-ديسمبر-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فأسأل الله أن يزيدك حرصا على السنة، واعلمي أن الإقامة لا تشرع في صلاة النافلة، وإنما تسن الإقامة لصلاة الفريضة أداء كانت أو قضاءً. ويكفي أن تقيمي للفريضة بصوت خفيف تسمعي به نفسك، ولا تشوشي على غيرك، قال العلامة النفراوي في كتاب الفواكه الدواني: (وأما المرأة فإن أقامت فحسن) أي فعلها حسن بمعنى مندوب (وإلا) بأن تركت الإقامة (فلا حرج) أي لا إثم وهذا غير متوهم، واعلم أن الإقامة إنما تستحب من المرأة إذا صلت منفردة أو مع محض نساء وأما إذا صلت مع إمام فتنهى عن الإقامة، وكل من أمر بالإقامة من رجل أو امرأة يستحب له إسرارها إلا المؤذن فيجهر لها للإعلام بالصلاة). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    الإقامة سنة عين في صلاة الفريضة فقط لا النافلة. والله تعالى أعلم.