عنوان الفتوى: شعار الهلال على ماَذن المساجد

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

لماذا يوجد شعار الهلال على ماَذن المساجد ؟ ومن أين أتى ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

1687

27-اكتوبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فوضع الهلال على مآذن المساجد مما توارثه المسلمون كشعار يميز المساجد عن غيرها، وليميز مساجد المسلمين عن معابد غيرهم، وهذا أمر لا حرج فيه، ولعل الدافع لاختيار الهلال دون غيره هو أن الهلال علامة شرعية على كثير من العبادات والفرائض، ولذا قال الله تعالى: {يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ}َ [ البقرة :189 ].

بل جعل النبي صلى الله عليه وسلم الهلال شعاراً على راية سعد بن مالك الأزدي، ففي الإصابة للحافظ ابن حجر رحمه الله ما نصه: (سعد بن مالك بن الأقيصر بن مالك بن قريع بن ذهل بن الدئل بن مالك الأزدي أبو الكنود قال بن يونس وفد على النبي صلى الله عليه و سلم وعقد له راية على قومه سوداء فيها هلال أبيض).

قال العلامة محمد عبد الحي الكتاني المالكي في كتابه (التراتيب الإدارية (1/265)) (فيؤخذ من هذا أصل رسم صورة الهلال في الراية الإسلامية).

ولا مانع أن يتخذ المسلمون لأنفسهم شعارات كالسيف والنخلة، وقد كان الهلال موضوعاً على علم الدولة العثمانية.

وأما اختيار المنارة مكاناً للهلال فبسبب ارتفاعها، فيراها القادم من بعيد فيبين له مكان المسجد.

وأما أول من وضع الأهلة على المآذن فقيل إنه السلطان سليم الأول من العثمانيين، ولم نقف على مصدر يوثق ذلك. 

  • والخلاصة

    وضع الهلال فوق المأذنة مما تعارف عليه المسلمون، وهو لا يخالف الشرع، فلا مانع من اتخاذه، وهو علامة تميز المساجد من غيرها. والله أعلم