عنوان الفتوى: من آيات الشكر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما هي الآيات التي تأمر الإنسان بشكر نعم الله تعالى؟

نص الجواب

رقم الفتوى

18160

21-يونيو-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يجعلنا جميعا من الشاكرين، وقد نوَّهَ الله جل وعلى بالشكر وأهله في آيات كثيرة من القرآن وقد أمر عباده بشكر النعم في العديد من الآيات من ذلك قول الله تعالى:

1-  {فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلَا تَكْفُرُونِ} [البقرة: 152]

2- {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَاشْكُرُوا لِلَّهِ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ } [البقرة: 172]

3-  {قَالَ يَا مُوسَى إِنِّي اصْطَفَيْتُكَ عَلَى النَّاسِ بِرِسَالَاتِي وَبِكَلَامِي فَخُذْ مَا آتَيْتُكَ وَكُنْ مِنَ الشَّاكِرِينَ} [الأعراف: 144].

4-  {وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ} [إبراهيم: 7]

5- {رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ} [النمل: 19].

6- {رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ} [الأحقاف: 15].

7. {فَابْتَغُوا عِنْدَ اللَّهِ الرِّزْقَ وَاعْبُدُوهُ وَاشْكُرُوا لَهُ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ} [العنكبوت: 17].

والشكر هو الاعتراف بالنعم وصرفها في كل ما يرضي الله، وهوسبب للزيادة من كل خير، قال العلامة القرطبي رحمه الله عند تفسير قول الله تعالى: {وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ} [إبراهيم: 7]، قال: (أي لئن شكرتم إنعامي لأزيدنكم من فضلي).

ومن مقتضيات الشكر الاستقامة على أمر الله بأداء الفرائض وكثرة النوافل والحذر من كل مانهى الله عنه،  والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    في القرآن عشرات الآيات التي تحث على شكر النعم وقد ذكرنا آيات منها، والشكر سبب لرضوان الله والزيادة من كل خير، والله تعالى أعلم.