عنوان الفتوى: كيفية تقصير الشعر للتحلل من العمرة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

حكم تقصير الشعر بعد العمرة. هل يجوز قص بعض اجزاء من جوانب الشعر من الرأس ومن الامام والخلف؟

نص الجواب

رقم الفتوى

1840

29-سبتمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فوفقني الله وإياك لكل خير ثم اعلم أنه من حيث المبدأ الأفضل للرجل الذي يريد أن يتحلل من العمرة أو الحج حلق الشعر وليس تقصيره؛ لأن الله عز وجل بدأ به فقال: {لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِن شَاء اللَّهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُؤُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لا تَخَافُونَ...}(الفتح 27).

وثبت في الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (رحم الله المحلقين"، قالوا: والمقصرين يا رسول الله؟ قال: "رحم الله المحلقين". قالوا: والمقصرين يا رسول الله؟ قال: "رحم الله المحلقين". قالوا: والمقصرين يا رسول الله؟ قال: "والمقصرين" في الثالثة أو الرابعة).

أما كيفية التقصير فتكون بتقصير جميع شعر الرأس ولا يجزئ أن يأخذ بعضا من جوانب رأسه دون أن يعمم الأخذ من جميع الشعر قال العلامة المواق في التاج والاكليل (إذا قصر الرجل فليأخذ من جميع شعر رأسه) وهناك من أهل العلم من رأى أنه يجزئ الأخذ من بعض شعر الرأس والأفضل التعميم. قال الإمام النووي من الشافعية (الواجب من الحلق أو التقصير عندنا ثلاث شعرات وبه قال أبو ثور). والله تعالى أعلم

 

 

  • والخلاصة

    يجب في التحلل من الحج أو العمرة حلق أو قص جميع شعر الرأس ولا يجزئ أن يأخذ بعضا من جوانب رأسه دون أن يعمم الأخذ من جميع الشعر. والله تعالى أعلم