عنوان الفتوى: حكم إزالة شعر الجسم بالليزر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما حكم إزالة شعر جسم المرأة بالليزر، وما هي المواضع التي يجوز إزالة الشعر منها؟

نص الجواب

رقم الفتوى

3715

15-فبراير-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فيجب على المرأة أن تحلق شعر اللحية والشنب والعنفقة، ويجوز لها أن تزيل جميع الشعر الموجود على الجسم ما عدا الحاجبين، وأما إزالة شعر الحاجبين لغير المتزوجة فحرام، فإن كانت متزوجة وطلب الزوج منها إزالته فيجوز لها ذلك تجملا له؛ كما جاء في الفواكه الدواني: (أَنَّ الْمَرْأَةَ يَجِبُ عَلَيْهَا إزَالَةُ مَا عَدَا شَعْرَ رَأْسِهَا) أي من شعور الوجه واستثني الشعر الذي ينبت فيه ممتداً من الرأس.

وتندب إزالة ما طلب منها شرعاً إزالته؛ كشعر الإبط بالنتف، فإن لم تقدر على نتفه أو تأذت بذلك حلقته، وشعر العانة، وهو الشعر الخشن النابت حول الفرج، وكذلك يجوز إزالة شعر اليدين والرجلين وسائر الجسد ماعدا الحاجبين إلا للمتزوجة بإذن الزوج كما سبق. 

ويجوز للمرأة أن تزيل شعر الجسم بالحلق أوالنتف أوأي وسيلة أخرى كالليزر، بشرط أن لا يترك أثراً في الجسم مؤذياً أو مضراً، أو أن تنكشف المرأة على من لا يحل له أن ينظر الى عورتها التي حرمها الله تعالى. فإنْ أزالته المرأة بالوسيلة المذكورة كالليزر بنفسها من غير إطلاع أحد عليها ممن لا يحل له النظر إلى عورتها فلا بأس؛ لكن بالشرط المذكور أعلاه وهو عدم الضرر، والله أعلم.

  • والخلاصة

    يجوز للمرأة أن تزيل شعر الجسم بالحلق أوالنتف أوأي وسيلة أخرى كالليزر، بشرط أن لا يترك أثراً في الجسم مؤذياً أو مضراً، ولا يجوز للمرأة أن تنكشف على من لا يحل له النظر الى عورتها التي حرمها الله تعالى. فإنْ أزالته المرأة بالوسيلة المذكورة كالليزر بنفسها من غير إطلاع أحد عليها فلا بأس به؛ لكن بالشرط المذكور أعلاه وهو عدم الضرر.