أخبار الهيئة

تاريخ النشر: 09-11-2010

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

بعثة الدولة تضع خطة لإخلاء الحجاج من منى وعرفة في حال تساقط أمطار

بعثة الدولة تضع خطة لإخلاء الحجاج من منى وعرفة في حال تساقط أمطارقال محمد عبيد المزروعي رئيس بعثة الحج الرسمية للدولة إن البعثة أعدت خطة للطوارئ لإخلاء حجاج الدولة من منى وعرفه في حال تساقط أمطار فوراً لمكة المكرمة. ولفت المزروعي إلى أن جميع أصحاب الحملات سيوجدون مع حملاتهم، كما ستكون الباصات قريبة من مخيمات الحجاج للتحرك الفوري لنقل الحجاج إلى مكة المكرمة، لافتاً إلى أن توفير المأوى في مكة خاصة لحملات الحج السريع، يقع على عاتق أصحاب الحملات. 

وأضاف المزروعي في تصريحات خلال مؤتمر صحفي عقده أمس الأول في مقر بعثة المدينة المنورة بحضور علي خميس محمد الصريدي رئيس الفوج بالبعثة الطبية بالمدينة المنورة وممثلي اللجان المختلفة، أن البعثة الرسمية ستعقد اجتماعاً موسعاً مع حملات الحج والأطباء والوعاظ كافة في السادس من ذي الحجة قبل توجه الحجاج إلى منى وعرفة لإطلاعهم على الإجراءات الاحترازية الواجب اتخاذها في حال حدوث أي طارئ - لا قدر الله- لافتاً إلى أن جميع اللجان ستشارك في تنفيذ الخطة لضمان سلامة وأمن الحجاج.

وأشار إلى أن الخطة التي تم إعدادها مسبقاً بناءً على تجربة العام الماضي، تقضي وجود أصحاب الحملات مع حملاتهم، وأن تكون الباصات قريبة من مخيمات الحجاج، لافتاً إلى أن مسؤولية تأمين المأوى تقع على عاتق مسؤول الحملة خاصة أصحاب حملات الحج السريع. وأكد أن جميع لجان البعثة الرسمية ستشارك في تنفيذ الخطة بالتعاون والتنسيق مع أصحاب الحملات لتوفير أقصى درجات السلامة والأمان لحجاج دولة الإمارات، مشيراً إلى أن البعثة الرسمية على اتصال دائم مع السلطات السعودية للوقوف على آخر المستجدات المتعلقة بحالة الطقس.

وأشار المزروعي في المؤتمر الصحفي عقب تفقده حملات الحج في المدينة المنورة إلى أن البعثة ستبدأ توزيع 130 ألف وجبة عن روح المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في أيام التروية وعرفة ومنى، مشيداً بالدعم غير المحدود الذي تحظى به البعثة من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ولفت إلى أن هذا الدعم ولد حافزاً قوياً لدى أعضاء البعثة كافة للعمل على مدار الساعة بروح الفريق الواحد لتقديم أرقى الخدمات لحجاج بيت الله الحرام. وأشار إلى أنه تمت هذا العام زيادة عدد دورات المياه في منى وعرفة، وتم كذلك توفير الخيم المكيفة وزيادة عدد الوعاظ مع الحملات، لافتاً إلى أن البعثة انتهت من وضع جميع الترتيبات المتعلقة بنقل الحجاج إلى منى وعرفة. وكشف المزروعي عن أن المسؤولين في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف يسعون لتطبيق خطة في الأعوام المقبلة من شأنها تعيين مفتش تابع للهيئة في كل حملة لضمان للتواصل المباشر مع الحجاج وتلقي شكاواهم وحلها على الفور.

وأوضح أن البعثة تدرس بالتعاون والتنسيق مع أصحاب الحملات فكرة توفير مفتش على كل حملة اعتباراً من موسم الحج المقبل، إضافة للطبيب والممرض، لتطوير الخدمات التي تقدمها البعثة بما يتماشى وتوجيهات القيادة الرشيدة للوصول بخدمات البعثة إلى درجة عالية من التميز. وقال بعد تفقده مقر الهيئة في فندق الحارثية الذي تم الانتقال إليه في موسم هذا العام، إن المقر الجديد يعتبر من أفضل الأماكن في المدينة نظراً لقربه من المسجد النبوي الشريف وتوافر صالات واسعة للعيادات الطبية والصيدلية واستراحات منفصلة لانتظار الرجال والنساء، علاوة على وجود قاعات كبيرة للاجتماعات، مؤكداً أن عملية تطوير الخدمات تشهد سنوياً بعض التعديلات والإضافات للوصول إلى أعلى وأرقى الخدمات.

وأعرب رئيس بعثة الحج عن سعادته بما شاهده على الأرض وبأداء وعمل اللجان كافة، مؤكداً أن الجميع يعمل بروح الفريق الواحد، لخدمة حجاج بيت الله الحرام لرفع اسم دولة الإمارات عالياً في هذا التظاهرة العالمية، التي يجتمع فيها أكثر من ثلاثة ملايين حاج سنوياً. وغادر رئيس البعثة والوفد المرافق إلى مكة المكرمة أمس للوقوف من كثب على عملية استقبال الحجاج، قبل الصعود لعرفة الذي يعد الركن الرئيسي من أركان الحج. وصول 45 حملة إلى الأراضي المقدسة المدينة المنورة (الاتحاد) - وصل إلى مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة حجاج دولة الإمارات العربية المتحدة (2545 حاجاً) عبر 45 حملة حج على مستوى الدولة، وصلت آخرها مساء أمس، في الوقت الذي قام فيه رئيس بعثة الحج الرسمية بزيارات تفتيشية لمقار 10 حملات حجاج وصلت أمس للاطمئنان على سلامتهم والتأكد من توفير أفضل الخدمات لهم.

 وقام محمد عبيد المزروعي رئيس بعثة الحج الرسمية للدولة بزيارات تفتيشية لمقار عشر بعثات وصلت إلى المدينة المنورة في رحلة أداء فريضة الحج لهذا العام وقام بالحديث مع بعض الحجاج في مقار إقامتهم للتأكد من راحتهم.وأكد المزروعي أهمية التواصل مع حملات الحج بعد وصولها للاطمئنان على سلامتهم، مشدداً على ضرورة متابعتهم لحل أي مشكلات يمكن أن تواجههم. وبحث رئيس البعثة الرسمية للدولة مع مسؤولي الحملات على مدار زيارته مقر البعثة في المدينة المنورة، سبل توفير الراحة للحجاج وضرورة الحفاظ على الخدمات التي يجب أن تقدم لهم بغية موافاة المعايير التي حددتها الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف. 

 حجاج الإمارات بلا إصابات جسيمة أو حوادث المدينة المنورة (الاتحاد) - أكّد محمد عبيد المزروعي عدم وقوع أي حوادث حتى مساء أمس الأول لحجاج الدولة، مشيراً إلى أن لجان مختصة في البعثة تتابع أولاً بأول وصول الحجاج إلى المنافذ السعودية وتقوم بعض اللجان باستقبال الحجاج والتأكد من توفير السكن والمأكل والمواصلات لهم. وأضاف أن الفريق الطبي التابع للبعثة في المدينة المنورة يستقبل في اليوم ما بين 30 إلى 35 مراجعاً غالبيتهم يعانون الزكام والرشح والتهابات الجهاز التنفسي العلوي وآلاماً بسيطة في العضلات، وجميعهم تلقوا العلاج اللازم وغادروا عيادات البعثة، وقد استقبلت عيادات البعثة خلال يومين 70 مراجعاً.

وأوضح المزروعي أنه تتوافر 4 سيارات إسعاف مجهزة لتحريكها إلى مواقع حجاج الدولة لتوفير وتقديم الخدمات الطبية اللازمة، مشيراً إلى أنه في كل حملة يوجد طبيب وممرض، إلى جانب تزويد أطباء الحملات بكميات كافية من الأدوية لتوزيعها على الحجاج، وفقاً لطبيعة كل حالة.